عن الامارات - الشارقة

الشارقة إمارة تفتخر بتاريخها وتتطلع لمستقبلها وهي موطن لأكثر من مليون نسمة من كافة الجنسيات


الشارقة إمارة تفتخر بتاريخها وتتطلع لمستقبلها وهي موطن لأكثر من مليون نسمة من كافة الجنسيات.

وتعمل الشارقة، وهي ثالث أكبر إمارة في دولة الإمارات العربية المتحدة، على التمسك بتراثها الثقافي والإستثمار في العديد من المشاريع كقناة القصباء وواجهة المجاز المائية بالإضافة إلى تأسيسها لعدد من المتاحف التي تعرض آثار المنطقة وتاريخها الطبيعي وعلومها وفنونها وتراثها والفنون الإسلامية وثقافتها.


حقائق عن الشارقة

– رغم أن الشارقة ذات طبيعة صحراوية، الا أنها غنية بالحيوانات والنباتات. كما أن بحارها مليئة بالكائنات البحرية. وتعيش في المناطق الجبلية والأراضي الرطبة والسهول الإستوائية والكثبان الرملية مجموعة متنوعة من الحيوانات.
– تضم الشارقة أكثر من 22 متحف
– هناك 400 مسجد في إمارة الشارقة
– تحتوي الشارقة على 19 منطقة صناعية والتي تساهم بأكثر من 20% من الناتج الصناعي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة.
– يوجد في الشارقة ثلاثة مرافئ مجموع مساحاتها أكثر من 49.5 مليون متر مربع
– مساحة الشارقة حوالي 2,600 كلم مربع
– موقع مدينة الشارقة هو ذو أهمية جغرافية وتاريخية. فالشارقة هي نقطة وسطية بين أوروبا والشرق الأقصى وهي على بعد ثمانية ساعات طيران في كلتي الجهتين.
– يشكل سكان الشارقة نحو 19% من مجموع سكان الإمارات العربية المتحدة.

– المدينة الجامعية في الشارقة تأسست عام 1998 تحت رعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرأيس الأعلى لجامعة الشارقة والجامعة الأمريكية في الشارقة وهي أكبر مدينة جامعية في العالم .
تقع المدينة الجامعية في إمارة الشارقة وتبعد عن مركز مدينة الشارقة مسافة 13 كم تقرباً.

الجامعات والمراكز الموجودة في المدينة الجامعية :
– جامعة الشارقة الحرم الرئيسي: حرم الطلاب وحرم الطالبات وكلية الفنون الجميلة ومجمع الكليات الطبية.
– الجامعة الأمريكية في الشارقة.
– كليات التقنية العليا.
– أكادمية شرطة الشارقة.
– معهد الشارقة للتكنولوجيا.
– مكتبة الشارقة.
– قاعة المدينة الجامعية.
– مستشفى الشارقة التعليمي.


الإقتصاد

دفعت عملية الإستثمار بالبنية التحتية وتوسيع إقتصاد الشارقة إلى نمو ملحوظ في قطاعات خدمات الأعمال والصناعة والشحن والخدمات اللوجستية.

وقد أدى الطلب المتزايد على السكن والعرض القليل إلى ارتفاع الإيجارات السكنية بنسبة 52% منذ 2012* وتشير التوقعات إلى ازدهار في السوق السكنية والتجارية.